Entete UCA

Candidature Masters et Masters spécialisés
Pour l'année universitaire 2020-2021

الجبل في تاريخ وحضارة المغرب

.أهداف التكوين
يطمح هذا التكوين في إطاره العملي والتطبيقي إلى جعل هم الطالب الحاصل على الإجازة في التاريخ والحضارة منصبا على دراسة التاريخ المادي واللامادي الخاص بالمجال الجبلي المغربي، وكذا حضارة أهل المغرب وصلتها بثقافة سكان المناطق الجبلية وما راكموه من تراث مادي ولامادي، والكشف عن خبايا المواقع الأثرية والمسالك الجبلية التاريخية المنسية وصلتها بالمجال الصحراوي
العمل على تطوير الكيفية التي يمكن من خلالها استثمار نتائج الدراسات المهتمة بالمجال الجبلي المغربي على اختلاف حقولها المعرفية منتجة ومؤسسة لأطا ريح جديدة تعيد قراءة النصوص التاريخية وتناقش النتائج المسلم بها بمختلف المجالات. لخلق ظروف لازمة لتحقيق توازن بين الحقول المعرفية المهتمة بمجال الجبلي المغربي من الناحية التاريخية والحضارية والتراثية. ويطمح أيضا هذا التكوين إلى جعل التاريخ والحضارة علما مساهما بنجاعة وفعالية في تكوين أجيال جديدة من المتخرجين القادرين على الحفاظ على الموروث الحضاري والتراثي والتاريخي لبلاد المغرب عموما والمجال الجبلي منه على وجه الخصوص، والتعريف به وتعميق الاستفادة منه وجعله سبيلا لتحبيب المعرفة التاريخية لتأصيل الهوية الوطنية، والسعي لفتح باب جديد من أبواب التشغيل للمهتمين بالدراسات التاريخية والحضارية المساهمة في خدمة التنمية التراثية والبشرية المحافظة على المجال البيئي المحتضن للمواقع الأثرية والنقوش الصخرية. ويرمي هذا التكوين إلى تحقيق الأهداف التالية:
الأهداف العامة : يرمي هذا التكوين إلى جعل دراسة التاريخ والحضارة تطبيقا عمليا ملتزما بتبني قضايا الهوية الثقافية الوطنية، مساهما في تحيين وتركيب تاريخ وتراث المناطق الجبلية بالمغرب، وملامسة جل مجالاته الحضارية والتراثية والاجتماعية والاقتصادية. ومن أجل ذلك نساير العمل على تطوير:
  • انفتاح الجامعة على محيطها الاجتماعي والاقتصادي
  • الرفع من قدرة الخريج على اندماج في سوق الشغل؛
  • الرفع من قدرة الخريج على المساهمة في نشر ثقافة تاريخية حضارية وتراثية مواطنة بعيدة عن التعصب
  • القدرة على التوفيق بين وجهات نظر المؤرخ والمتخصصين في العلوم الإنسانية المختلفة ووضعها في إطار منسجم ومتكامل يرمي إلى التوافق وتقريب وجهات النظر حول القضايا المصيرية الراهنة للبلد.
الأهداف الخاصة والعملية :
  • تحقيق مرام بيداغوجية وعلمية توفر للطالب تأطيرا بجودة نطمح أن تكون عالية وذات فعالية تؤهله ليصير باحثا مكتسبا لكفاءات علمية ومهارات مهنية تؤهله للانفتاح على مختلف مكونات المجتمع، وتساعده على الاندماج في محيطه الاقتصادي.
  • تحقيق مرام بيداغوجية وعلمية توفر للطالب تأطيرا بجودة نطمح أن تكون عالية وذات فعالية تؤهله ليصير باحثا مكتسبا لكفاءات علمية ومهارات مهنية تؤهله للانفتاح على مختلف مكونات المجتمع، وتساعده على الاندماج في محيطه الاقتصادي.
  • تمكين الطالب من ضبط النظريات المعرفية والمقاربات والمفاهيم المرتبطة بتدبير الموروث الوطني الحضاري والتراثي
  • تمكين الطالب من اكتساب القدرة على الملاحظة والتركيب والتحليل والقيام باستنتاجات تكون قابلة لأن تترجم إلى اقتراحات عملية في التعريف بالموروث الثقافي للمناطق الجبلية وصيانته من الضياع والإتلاف.
  • تقوية قدرات الطالب على ضبط طرق التصنيف والتشخيص في مجال الدراسات المهتمة بالجبل في تاريخ المغرب. وتمكينه من ضبط تقنيات الإنجاز والتخزين للمعطيات التاريخية والحضارية ومعالجتها رقميا في أفق انجاز مكتبة أو بنك للمعلومات.
  • تمكين الطالب من إنجاز أبحاث وقاعدة بيانات ذات الطابع التاريخي والحضاري والتراثي ومعرفة تطبيقاتها العملية في تيسير سبل البحث العلمي الخاص بهذا المجال في حدود الممكن.
  • تأهيل القدرات النظرية عند الطالب وتوجيهها عمليا نحو إنجاز مشاريع تطبيقية تيسر خلق متاحف بالأماكن الأثرية التراثية.
  • الرفع من جودة البحث العلمي التطبيقي المنفتح على مختلف المكونات القطاعية العامة والخاصة والتعاون مع فعاليات المجتمع المدني بالمناطق الجبلية لإنجاز مشاريع ثقافية وتراثية.

.المهارات المراد تحصيلها
. ـ تكوين متخصصين في الدراسات التاريخية والحضارية قادرين على التشخيص المعرفي التراثي والعمل الميداني بالمواقع الأثرية بالمناطق الجبلية قادرين على المساهمة في إعداد مشاريع ومواكبة إنجازها وتقييمها. ـ التمكن من ضبط تقنيات العمل الميدان والبحث الأكاديمي من أجل إنجاز بحوث ودراسات علمية ذات الطابع التطبيقي الخاص بالمواقع الأثرية بالمناطق الجبلية من حيث التهيئة والتدبير والتنمية المستدامة. ـ القدرة على تحديد قطاعات الأنشطة البحثية العلمية التي سيوجه إليها مشروع الطالب المعرفي في مجال التراث والحضارة وإدماج القيمة التاريخية للمباني الأثرية في البنية الاقتصادية أو الاجتماعية فيما يخص التدبير والصيانة والرفع من مستوى التنظيم وجودة الوظائف والخدمات المقدمة لسوق السياحة الجبلية. ـ تأصيل ثقافة إنشاء المشاريع وتنشيطها والبحث عن العمل بالمجال الجبلي لصيانة المواقع الأثرية وتنشيط السياحة الثقافية الجبلية. ـ احتضان الطلبة ومصاحبتهم في أطار تداريب موجهة من أجل إنجاز مشاريع مهنية سياحية أو متحفية لخلق أنشطة ببنيات اقتصادية اجتماعية لتيسير إمكانية الاندماج في الأنشطة المهنية المحلية والوطنية، مثل:(دليل سياحي بالمناطق الجبلية، أم وكيل لإنعاش أنشطة الوكالات السياحية بالمناطق الجبلية، تدبير شبكة المتاحف المحلية التراثية بالمناطق الجبلية، متخصصين في دراسة الوثائق والمخطوطات الخاصة بالمناطق الجبلية).

.منافذ التكوين
يؤهل هذا التكوين المتخرجين لإنجاز مشاريعهم الشخصية ويساعدهم على اكتساب الكفاءة من أجل الاندماج في مجموعة من البنيات والمؤسسات العمومية والخاصة منها تدبير المتاحف وتقديم الخبرة في المجال السياحي الجبلي والمسالك الجبلية، وتقديم خبرة في مجال الدراسات التاريخية والحضارية الخاصة بالمناطق الجبيلة.. بالإضافة إلى إمكانية متابعة الدراسة في سلك الدكتوراه، أو القيام بمهام التدريس بالمؤسسات التعليمية والجامعية والمعاهد الخاصة. ويمكن للمتخرج من سلك هذا التكوين، ولوج سوق الشغل للعمل في الجماعات الترابية وفي الإدارات المركزية أو المصالح الخارجية المرتبطة بالسياحة والثقافة، ومحافظي المواقع الأثرية.. ويمكنهم أيضا ممارسة أنشطة ومهام أخرى في حقول مختلفة ومرتبطة بمجال تكوينهم، منها:
  • وكيل لإنعاش المشاريع السياحية الجبلية
  • وكيل أو فاعل في التنمية السياحية المحلية بالمناطق الجبلية
  • مستشارين في الإعداد للدراسات التاريخية والحضارية من أجل التنمية والمحافظة على البيئة الجبلية
  • العمل في مكاتب الدراسات
  • إنشاء مشاريع شخصية ذات الصبغة الإنتاجية..

.شروط الولوج والمعارف اللازمة
الدبلومات المتطلبة: يقبل في التكوين كل الطلبة الحاصلين على شهادة الإجازة في التاريخ والحضارة، أو الحاصلين على الإجازات المهنية المرتبطة بالتخصص، أو الإجازة في النظام القديم تخصص تاريخ وجغرافيا. ويفتح الترشح في وجه الطلبة غير الموظفين. على أن تتاح الفرصة للموظفين في إطار نسبة محدودة 20%.
المعارف البيداغوجية الخاصة: ـ أن يكون الطالب متمكنا من اللغة العربية واللغة الفرنسية. ـ أن يكون الطالب قد أنجز بحثا لنيل الإجازة يكون مرتبطا بشكل مباشر أو غير مباشر بتخصص الماستر. ـ أن يكون الطالب متمكنا من استعمال الإعلاميات. ـ أن تكون له معارف في العلوم الاجتماعية والإنسانية.
طرق الانتقاء: دراسة الملف؛ اختبار كتابي؛ مقابلة حسب المساطر والمعايير التي صادق عليها مجلس الجامعة في إطار " الشباك الوحيد"